المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


عمليات نيسان 1996

يوميات المقاومة في الرد على عدوان نيسان ـ اليوم الحادي عشر الاحد 21-4-96

المقاومة الاسلامية واصلت الرد على العدوان الصهيوني، واشارت في بيان لها الى:

"ان المجاهدين ماضون في قصف الاهداف العسكرية والمرافق الاقتصادية والسياحية في شمال فلسطين المحتلة... والتزاماً بعهدها، نفذت مجموعة شهداء مجزرتي قانا والنبطية في وحدة الاسناد الناري هجمات مركزة بصواريخ الكاتيوشا على المستعمرات، واستهدفت المقاومة مستعمرات: غورني، شالومي، ماسوتا، مرغليوت والمطلة، ثم قصفت نهاريا، كفرجلعات، كريات شمونة، ريشون، نيوت مردخاي، وزرعيت".

المحلل العسكري في صحيفة "هآرتس" الصهيونية "زئيف شيف" قال "ان سلاح الجو والمدفعية الاسرائيلية لم يتمكنا من وقف اطلاق القذائف الصاروخية، حيث تتواصل العشرات منها بالتساقط يومياً، وشل حياة السكان في الجليل" واضاف "انه من تحليل اطلاق القذائف يبدو ان حزب الله اعد في السابق مخازن كبيرة من الكاتيوشا، وان الامداد بالصواريخ لم يتوقف اثناء العملية"، مؤكداً ان الجيش لم ينجح في ضرب هذه المخازن او تشخيصها وكذلك لم يمس بطرق الامداد. اذاعة العدو نقلت عن مسؤولين في كريات شمونة ان هذه المستوطنة هي الاكثر تضرراً من هجمات حزب الله، وان خسائر لحقت بألف شقة سكنية فيها حتى الآن... ولم يبقَ الا نحو اربعة آلاف من سكانها البالغ عددهم 22،300 مستوطناً وانهم يعيشون في الملاجئ.

16-كانون الثاني-2008

تعليقات الزوار


استبيان