المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


الإمام الخامنئي (دام ظله)

قائد الثورة الإسلامية في إيران:


الإمام الخامنئي يؤكد تضامن الشعب الايراني مع الثورات العربية


أشاد آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي دام ظله، بالعلماء الشبّان الذين حققوا مختلف الإنجازات للجمهورية الإسلامية الإيرانية، على مدى الأعوام السابقة وفي العام الماضي تحديداً.
وفي خطاب له أمام مئات الألوف من زوّار مرقد الإمام علي إبن موسى الرضا (ع) وأهالي مدينة مشهد المقدّسة، أشار سماحته إلى الحظر الذي فرضته قوى الاستكبار العالمي ضد الشعب الايراني المسلم مشددا على إخفاق الأعداء في تحقيق أهدافهم الشيطانية من خلال التدبير الحكيم الذي إعتمده أبناء الشعب المسلم في مواجهة المستكبرين.
وتطرق قائد الثورة الاسلامية في إيران الى إعتراف أقطاب الاستكبار بإخفاقهم في فرض الحظر علي الشعب الايراني، مؤكدا بأن هؤلاء‌ الأعداء خططوا لممارسة هذه الضغوط وخاصة في مجال المحروقات الأساسية، الا أن شعبنا أخفق هذه المؤامرة بإصراره وصموده وعدم الاستسلام للضغوط.
وتناول سماحة الإمام الخامنئي الأوضاع الجارية في بعض الدول الاسلامية والعربية مبتهلا الى الله تعالى بأن يتفضل على هذه الشعوب بالفرج العاجل.
وقال الإمام الخامنئي إن الحوادث المرّة التي تشهدها بعض الدول إزاء الشعوب ما يجري بالبحرين واليمن وليبيا سلبت منا حلاوة العيد وتمنع الانسان من الشعور بالفرح والسرور بشكل كامل".
وأضاف سماحته قائلا "أبتهل الى الله سبحانه وتعالى أن يتفضل على هذه الشعوب الاسلامية الفرج العاجل وإنزال عقابه العادل بحق أعداء الشعوب".
وأشار آية الله الخامنئي الى التطور الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية العام الماضي، معربا عن أمله بأن يواصل الشعب الايراني وحكومته الإنجازات العلمية والتقنية والإقتصادية في العام الجديد.
وتابع سماحته، قائلا "إني أشعر بأن التقدم في بلادنا أخذ يسير نحو المزيد من التطور وزاد من سرعته ولله الحمد وآمل أن يواصل شعبنا نهجه في هذا المجال في المستقبل أيضا".

21-آذار-2011

تعليقات الزوار

استبيان