المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


أخبار العدو

صحافة العدو تسخر من ادعاءات نتنياهو النووية: ألّف قصة سردية

انتقدت الصحف الصهيونية ادعاءات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو التي تضمنّها عرضه أمس الخاص بالبرنامج النووي الإيراني، 
معتبرة أنه لم يقدم أيّ شيء جديد لإدانة الإتفاق النووي.

وقالت صحيفة "معاريف" إن "الحكومة الإسرائيلية" تأخذ الشعب للحرب والسبب ليس منع التمركز الإيراني في سوريا إنما الأسباب  الحقيقية هي الانهيار الشامل لسياسة  "الحكومة الإسرائيلية" في سوريا التي كانت تهدف لإسقاط الرئيس الأسد والإمساك بمدخل القنيطرة بهدف استمرار السيطرة على هضبة الجولان"، حسب زعمها.

ورأت "معاريف" أن الحملة للقضاء على النووي الإيراني انهارت أيضًا فإيران تعتبر اليوم دولة شرعية من قبل اوروبا وروسيا والصين وغالبية دول العالم، والحديث يدور عن لوثة على المستوى الشخصي والرسمي حيث انجر جيش العدو إلى داخل الدوامة التي نتجت بعد توجيهات المستوى السياسي بعدم السماح للإيرانيين بالتمركز في سوريا. فالفكرة التي تقول إنه من الممكن منع عملية استراتيجية تشارك فيها روسيا وايران وسوريا وحزب الله بواسطة هجمات من الجو هي فكرة خاطئة أدت للدوامة الحالية".

من جهتها، أوضحت صحيفة هآرتس" أن نتنياهو لم يقدم دليل الإدانة الذي يستطيع إقناع أي من الدول المؤيدة للإتفاق النووي بتغيير رأيها من هذا الاتفاق، فإذا كانت الأكاذيب هي المقياس للتخلص من القادة فإن ترامب ونتنياهو مرشحان للإطاحة ليس أقل من القيادة الإيرانية، وفي حال نجح نتنياهو في دفع ترامب للخروج من الاتفاق النووي فإن ذلك سيجعله ويجعل "اسرائيل" المتهم الفوري من قبل المجتمع الدولي".

بدورها، نقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن رئيس مجلس الأمن القومي الصهيوني السابق عوزي اراد قوله إن "كلام نتنياهو لم يقدم أمرًا جديدًا، وما فعله لا يمثل أمرًا عظيمًا، وعمليًا لم يكن هناك أيّ أمر واقعي في الأمور التي عرضها نتنياهو فقد عرض أمورًا تاريخية ولا يوجد أيّ دليل على حصول مخالفة أو خرق إيراني للاتفاق منذ التوقيع عليه ".

وقال معلق الشؤون السياسية في القناة العاشرة رفيف دروكير "سيكون من السخرية القول إن خطاب نتنياهو كان في ذروة مشاهدة جمهور الناخبين لنشرات الأخبار في " إسرائيل"، وأنه قد خُصص لمسامع تريزا ماي، عمنويل ماكرون وأنجيلا ماركيل".

وأضاف دروكير أن "العرض الذي قدمه لم يقصد منه تسهيل قرار الرئيس الأمريكي دولاند ترامب للإنسحاب من الإتفاق النووي مع إيران. وبالرغم من أنه بالانكليزية فإنه قد وجه إلى الداخل"، وتابع "نتنياهو خلق شعورًا بالحرب وسط الجمهور من خلال رده على جميع الذين طلبوا منه الجلوس جانبًا بسبب مشاكله الشخصية.. لقد اختار التحدث بالانكليزية لإظهار انه هو فقط يمكنه فعل شيء ذلك وبهذا المستوى، وأنه الشخص الذي يمكن أ ن يؤثر على قرارات ترامب"، خاتمًا أن "نتنياهو ألّف قصة سردية لتبرير بقائه في منصبه بالرغم من ازماته السياسية والقانونية".

وقال المحلل الصهيوني إيتمار إيخنر في مقال في "يديعوت" إن الكابينت اجتمع بالأمس في جلسة طارئة بعد موجة الهجمات المنسوبة لـ"إسرائيل"ن وقد استمع الوزراء إلى تقارير عن الهجمات وناقشوا سيناريوهات الرد المحتملة من جانب إيران".

وأشار إيخنر الى أن "التقدير الذي عُرض أمام أعضاء الكبينت هو أن وجهة الإيرانيين ليست نحو مواجهة شاملة مع "إسرائيل" في سوريا"، وتابع "ليس واضحًا إذا كان الإيرانيون سيردون وأين وبأيّ حجم".

ولفت الى أن المعنيين في كيان العدو يقدّرون "أنه إذا ردّ الإيرانيون الآن فإن ردهم سيكون موضعيًا ولن يؤدي إلى إندلاع حرب شاملة"

04-أيار-2018

تعليقات الزوار


استبيان