المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


أخبار

نائب الأمين العام لعصائب أهل الحق لـ"العهد": لن نكتفي باخراج القوات الأميركية من العراق

كرمان - مختار حداد

فجر الجمعة الثالث من كانون الثاني 2020، زُفّ الفريق قاسم سليماني شهيدًا، مع رفيق جهاده القائد أبو مهدي المهندس وكوكبة من الشهداء نتيجة الاستهداف الأميركي الغاشم في بغداد. وحتى صبيحة الثلاثاء السابع من كانون الثاني، بقيت الأجساد الطاهرة محمولة على الأكف. من العراق الى ايران، ملايين المشيعيين خرجوا ليجددوا البيعة لخط الشهداء أمام العالم. كذلك، سطر أبناء مدينة كرمان مسقط رأس الفريق الشهيد الحاج قاسم سليماني ملحمة تاريخية بتوديعهم المليوني للشهيد.

في هذا الإطار، يقول نائب الأمين العام لعصائب أهل الحق السيد محمد طبطبائي في حديث خاص لموقع "العهد" الاخباري إن "الأميركيين كانوا يتصورون أنهم بقتلهم القائد قاسم سليماني سوف ينسى الشعبان العراقي والايراني ذكره، لكن على العكس، هم أخطأوا تماماً، لقد أحيوه بهذا القتل، فتكاتف الشعب العراقي مع الشعب الايراني. لقد شاركت في تشييع القائدين ابتداءً من الامامين الكاظمين(ع) في بغداد ثم في كربلاء المقدسة ثم في النجف الأشرف، الحشود التي كانت موجودة مهولة، وفي ايران أكثر، هذه الحشود التي خرجت في أهواز أو مشهد أو طهران واليوم في كرمان شاه لم نر مثلها في أي مناسبة من المناسبات"، مؤكدًا أن "الحاج قاسم بهذا الاستشهاد وحّد الشعبين العراقي والايراني".

يضيف السيد محمد طبطبائي إن "الثمرة الأخرى لهذا الاستشهاد هو تصويت البرلمان العراقي على اخراج جميع القوات الأميركية العسكرية من العراق، وننتظر مواقف أخرى من البرلمان العراقي لأن الحاج قاسم سليماني كان ضيفًا على العراق ونحن لا نكتفي باخراج القوات الأميركية بل ندعو الى مقاطعة كل البضائع التي تأتي من أميركا واغلاق السفارة الأميركية في العراق".

وختم نائب الأمين العام لعصائب أهل الحق حديثه لموقع "العهد" الاخباري مشددًا على أن "الرد سيكون حاسمًا كما قال آية الله العظمى السيد القائد علي الخامنئي حفظه الله، وسيتحقق هذا الرد من الجمهورية الاسلامية ومن فصائل المقاومة والحشد الشعبي في العراق".

07-كانون الثاني-2020

تعليقات الزوار


استبيان