المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


أخبار العدو

الاستطلاع الأخير قبل انتخابات الكنيست: تساوٍ بين "الليكود" و"أزرق أبيض"

قبل حلول موعدها يوم الاثنين المقبل، نشرت صحيفة "إسرائيل اليوم" الاستطلاع الأخير للترجيحات المتوقّعة لنتائج انتخابات الكنيست.

وبحسب ما ورد في الاستطلاع، تبيّن أن قوة اليمين ستتعزّز بشكل عام وقوة "الليكود" بشكل خاص.

وفي تفاصيل النتائج التي سمح العدو بنشرها، هناك تغيّر في الاتجاه، فبعد أن كان حزب "أزرق أبيض" متقدمًا طوال الحملة الانتخابية على "الليكود"، بدا أن الطرفين متساويان، إذ نال كلّ منهما 33 مقعدا بحسب الاستطلاع الذي أشار الى أن مصوّتي "أزرق أبيض" ليسوا معنيين كثيرًا بهوية من يترأس الحزب، وأن اعتبارهم الأساسي لاختيار هذا الحزب هو رغبتهم في استبدال رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

ويُظهر الاستطلاع أيضًا حصول اللائحة المشتركة على 14 مقعدًا، "العمل – ميرتس – غيشر" على 9 مقاعد، "يهدوت هتوراة" على 7 مقاعد، حزب "يمينا" على 9 مقاعد، حزب "شاس" على 8 مقاعد و"إسرائيل بيتنا" على سبعة مقاعد.

 وبناء على ذلك ترتفع كتلة اليمين – الحريديم الى 57 مقعدًا، وكتلة الوسط – اليسار تتراجع الى 42 مقعدا وبانضمام ليبرمان تصل الى 49 مقعدا، إذ لا يمكن المصادقة على الحكومة المؤلفة الجديدة من دون دعم أعضاء كنيست اللائحة المشتركة (أي نيل الثقة).

وردًا على سؤال مَن المناسب لرئاسة الحكومة، يبدو أن الفجوة بين نتنياهو وبني غانتس مستمرة في الاتساع، إذ أجاب 49% بأن نتنياهو مناسب أكثر، و35% صوتوا لصالح غانتس.

02-آذار-2020

تعليقات الزوار


استبيان