المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


خاص مقاومة

"التيسير".. في خدمة الاقتصاد المنتج

"سنخدمكم بأشفار عيوننا"، هكذا تعهد سيد شهداء المقاومة الإسلامية الشهيد السعيد السيد عباس الموسوي لمجتمع المقاومة في لبنان، وهكذا كانت مسيرة جهاد البناء منذ أول مدماك ساهمت بإعادة إعماره بعد أن هدمته الغطرسة الصهيونية، وهكذا كان فعل جمعية القرض الحسن يوم تصدت لمد يد العون لمن هم بحاجة إلى تيسير أعمالهم عبر قروض ميسرة وبلا فوائد ساهمت في دعم العوائل الفقيرة والمتوسطة بالاستمرار في متابعة الحياة الكريمة دون الحاجة إلى الوقوع تحت ضغط الفوائد العالية وفقدان المرهون في حال التخلف عن السداد.

اليوم وفي ظل الأزمة المستجدة بفعل الإرهاب الاقتصادي الاميركي والحصار الذي يطبق على أموال اللبنانيين في البنوك وعدم القدرة على الاقتراض بفوائد عالية، ودعماً للمشاريع المنتجة والتي ستساهم في الحفاظ على ما تبقى من القدرة الاقتصادية للبنانيين، تصدت جمعية القرض الحسن وبالتعاون مع مؤسسة جهاد البناء لدعم أصحاب الأيدي العاملة من حرفيين ومزارعين عبر تقديم مشروع "التيسير" للقروض المخصصة لهم.

وقد خصصت للمشروع موازنة له تقدر بمئة مليار ليرة لبنانية، بالإضافة إلى مبلغ يصل إلى أكثر من 20 مليون دولار أميركي، وفق التفاصيل التالية:

1ـ تعطي هذه القروض حصراً لأصحاب المهن والحرف الصناعية والزراعية من اجل تطوير أعمالهم أو تأسيس أعمال جديدة لهم، مما يساهم في خلق فرص عمل جديدة.
2ـ يتم التاكد أولاً من فرص نجاح المشروع من خلال دراسة جدوى إقتصادية تقوم بها الجمعية.
3ـ يتم إجراء دراسة لاحقة للتأكد من تحقق الهدف الذي من اجله تم اعطاء القرض.
4ـ تقدم طلبات القروض في مراكز فروع الجمعية المنتشرة على الأراضي اللبنانية وفي 31 فرعاً.
5ـ يجب توفر إحدى الضمانات التالية:
أـ ضمانة "الذهب".
ب ـ ضمانة كفيل | شخص يمتلك حساب كفالة بالليرة اللبنانية او بالدولار في الجمعية.
6ـ تصرف القروض وتسدد في جميع مراكز فروع الجمعية المنتشرة على الأراضي اللبنانية.
7ـ تعطي القروض للمواطنين اللبنانيين المقيمين ذكوراً وإناثاُ ممن يتمتعون بالاهلية القانونية.

07-تشرين الأول-2020

تعليقات الزوار


استبيان