المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


أخبار العدو

العدو يختتم مناورات "السهم القاتل".. هدفها إدراك حجم تهديد حزب الله

أعلن جيش العدو الإسرائيلي اليوم الخميس إنهاء مناوراته "السهم القاتل". 

وفي هذا السياق، قال اللواء "احتياط" غيرشون هاكوهين بخصوص التدريبات العسكرية إنها بمثابة "رسالة إلى كل من يحاول إنكار التهديد الملموس لحزب الله، والذين يتحدثون عن الحركة بأنها تهديد إرهابي بسيط".

الجنرال هاكوهين أكد في مقابلة حصرية مع قناة "i24NEWS" أن "حزب الله يشكل تهديدًا ملموسًا لـ"إسرائيل"، ولديه أكثر من 100000 صاروخ، ويهدد سكاننا المدنيين".

وأمضى هاكوهين -وهو نائب مدير المناورات التي بدأت يوم الأحد- الأسبوع الحالي في مراقبة المناورات الحربية التي تحاكي صراعًا شمال الأراضي المحتلة، وكان أحد أكبر التحديات التي مرت بها المناورات هو ضمان سلامة الجنود في ظل جائحة كورونا، على الرغم من الهواجس بشأن الغياب المتوقع بسبب مخاوف انتشار الفيروس بين الجنود، وقال "كان إقبالهم مطلقا في جميع الأقسام وسلاسل القيادة".

وأوضح هاكوهين أنه "قرب المستوطنات من الحدود اللبنانية، مثل المطلة وشلومي يعني أن ‫الهجوم أفضل وسيلة للدفاع"، مضيفًا:"الجيش الإسرائيلي كالعادة يتدرب على العمليات الهجومية"، وأشار إلى أن "الحرب الحديثة تتطلب مستوى عاليا من التنسيق، والذي يتضمن تكنولوجيا حاسمة، ويقارن التعاون التكتيكي للجيش بالحفل الموسيقي". 

أما وزير الحرب بيني غانتس، فقال خلال إشرافه على مناورات "السهم القاتل" والتي تهدف لإعداد الجيش لهجومٍ محتملٍ من قبل حزب الله: "أسمع أصواتًا إيجابيةً تأتي من لبنان وتتحدث حتى عن "السلام" مع "إسرائيل""، إلا أنه حذّر من أنه "إذا قام حزب الله بعمل ضد "إسرائيل"، فسيدفع لبنان الثمن، نحن مستعدون لهذه اللحظة التي آمل ألا تأتي أبدًا"، على حد تعبيره.

30-تشرين الأول-2020

تعليقات الزوار


استبيان