المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


أخبار العدو

للمرة الأولى.. طائرات إف 35 اسرائيلية تشارك في مناورات دولية خارج الأراضي المحتلة

أفادت صحيفة "معاريف" أن طائرات الشبح الاسرائيلية المتطورة F-35 ستهبط للمرة الأولى خارج الأراضي المحتلة للمشاركة في مناورات عسكرية دولية في ايطاليا.

الطائرات التي وصلت الى "تل أبيب" قبل أربع سنوات، ستُشارك في مناورات كبيرة، بمشاركة ستة أنواع من الطائرات العسكرية المتطورة، وبمشاركة قوات أجنبية أخرى، بالاضافة الى القوات الايطالية.

بدوره، قال جيش الاحتلال إن الهدف من التدريبات هو تعزيز التعاون والعلاقات بين سلاح الجو الاسرائيلي وسلاح الجو الايطالي، وجيوش أخرى إضافية، وإجراء تدريبات في ميدان غير مألوف يفحص القدرة على نشر طائرات الشبح والانظمة المطلوبة.

ويُجري جيش الاحتلال بصورة متواصلة تدريبات مع طائرات أخرى خارج اسرائيل، لكن نشر طائرات الشبح، الذي ينفذ للمرة الأولى في إيطاليا يحتاج الى استعدادات مختلفة ومعقدة، أيضًا من ناحية الاستعدادات المسبقة من جانب سلاح الجو الاسرائيلي وكل ما يرتبط بالاستعدادات المطلوبة في القاعدة العسكرية الايطالية التي ستستضيف التدريبات ومن قبل الطاقم الفني.

وبحسب ما ورد في "معاريف"، يرى سلاح الجو الاسرائيلي، على الرغم من أزمة "كورونا"، اهمية كبيرة لاستمرار التدريبات العسكرية الدولية، وفي هذه المرحلة لا يوجد تغيير بالبرامج لتنفيذ مناورات كثيرة هذه السنة خارج كيان العدو.

مسؤول كبير في سلاح الجو الاسرائيلي قال لـ"معاريف" إن الخبرة العملية الواسعة لسلاح الجو، التي اكتسبها من طياري طائرات الشبح خلال السنوات الاخيرة في نشاطات عملية مختلفة في الشرق الاوسط، جعلته مركز معلومات هاما جدا، وجيوش كثيرة تريد أن تتعلم منه. في ايلول القادم ستقام مناورات عسكرية كبيرة في "اسرائيل" بمشاركة الايطاليين مع طائرات F35 ، لكن ليس من المعروف الى الآن بأية طائرات سيشارك الامريكيون، وأيضًا ستكون مشاركة لسلاح الجو الفرنسي والالماني، ولربما الهند من المتوقع ان تشارك".

ويعتقد سلاح الجو الاسرائيلي أن إقامة مناورات بمشاركة جيوش أجنبية، يحسّن ويقوّي استعداداته لمواجهة التهديدات في الوقت الحقيقي.

19-كانون الثاني-2021

تعليقات الزوار


استبيان