المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


مجازر - فلسطين

116 شهيداً حصيلة مجزرة المحرقة الاسرائيلية في قطاع غزة

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام 03/03/2008
أكد وزير الصحة الدكتور باسم نعيم، خلال مؤتمر صحفي عقده بغزة اليوم الاثنين أجمل فيه حصيلة العدوان الصهيوني: بعد خمسة أيام من العدوان الصهيوني على قطاعنا الحبيب وخاصة الشمال منه، تندحر قوات الاحتلال لتجر أذيال الخيبة أمام التحدي الأسطوري الذي أظهره الشعب الفلسطيني بكل مكوناته السياسية والاجتماعية والجغرافية.
وبين وزير الصحة الفلسطيني أن آخر هذه الجرائم التي أسفر عنها ميدان المعركة هو اكتشاف أشلاء ضباط الإسعاف المدني الشهيد محمود سليمان زقوت والذي انقطع الاتصال معه منذ ثلاثة أيام.
وأوضح نعيم أن عدد شهداء مجزرة المحرقة وصل إلى 116 شهيداً، بينهم 39 طفلاً و15 سيدة، واثنين من المسعفين، واثنين من موظفي سلطة الطاقة الفلسطينية.
وأكد على أن عدد الإصابات والجرحى في هذا العدوان الصهيوني الجديد كان يتمثل في إصابة 350 مواطناً، بينهم 92 طفلاً و42 سيدة، لافتاً الانتباه إلى أن سبعة مواطنين بترت قدم واحدة لهم، وأن سبعة آخرين بترت أقدامهم بشكل كامل.
وأشار نعيم إلى 22 مصاب من بين الجرحى في حالة الخطر الشديد، وأن 35 إصابتهم في منطقة الرأس، و15 إصابتهم في العمود الفقري.

وقد استنكرت وزارة الصحة الفلسطينية في حكومة تسيير الأعمال برئاسة إسماعيل هنية المجزرة الصهيونية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيونية في شرق جباليا (شمال قطاع غزة)، مؤكدة على أن الاحتلال الصهيوني تجاوز كل الخطوط الحمراء والأعراف الدولية بالاعتداء المباشر على الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف والدفاع المدني والمؤسسات الصحية وبيوت المدنيين وحصار الجرحى إلى أن يموتوا نزفاً.

03-آذار-2008

تعليقات الزوار

استبيان