المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


اسرى لبنان

مشاورات إسرائيلية سياسية دينية لإعلان وفاة الجنديين الأسيرين لدى حزب الله تصطدم بعقبة "عدم وجود أدلة كافية"

وكالات - 12/3/2008
ذكرت صحيفة «يسرائيل هيوم»، أمس، أن باراك أجرى في الأيام الأخيرة مشاورات مع الحاخام عوفاديا يوسف في إمكان إعلان وفاة الجنديين الإسرائيليين الأسيرين لدى حزب الله إلداد ريغف وإيهود غولدفاسر. وأضافت أن هذا «الأمر حصل قبل أسبوعين في منزل المرشد الروحي لحركة شاس في القدس المحتلة».

وأشارت إلى أن «المطلعين على هذا الموضوع يتهربون، في هذه الفترة، من الإجابة عن الموضوع رسمياً، إلا أن مصادر رفيعة في شاس تصر على أن الموضوع كان أساسياً بين الحاخام وباراك».

ونقلت الصحيفة عن مصدر سياسي رفيع المستوى قوله إن «النقاش بين الرجلين أفضى إلى عدم وجود ما يكفي من الأدلة لإبلاغ عائلتي الجنديين أي إعلان جديد».

وأشارت الصحيفة إلى أن اختيار باراك للزعيم الروحي لـ«شاس» لم يكن صدفة، وخصوصاً أنه خبير في هذا الموضوع وتحديد حالات الموت في حال الحرب وبخصوص الحكم الشرعي لـ«المعلق»، أي من فقد زوجه ولا يعرف مصيره. وتعود خبرته في هذا المجال لكونه كان الحاخام الأكبر لإسرائيل خلال حرب تشرين الأول عام 1973.
12-آذار-2008

تعليقات الزوار


استبيان