المقاومة الإسلامية - لبنان

الموقع الرسمي


محطات من التاريخ

18 حزيران/ يونيو 1997: المقاومة الإسلامية تعدم كبار العملاء

فجرت المقاومة الاسلامية عبوة ناسفة بسيارة مسؤول صيانة الفوج العشرين المدعو يوسف جرجس النمور اثناء مرورها على طريق ضهر الرملة ـ جزين، مما ادى الى مقتل نمور وعميل معه تابع لمركز عمليات الفوج العشرين.
وفي اليوم نفسه، فجرت المقاومة الاسلامية عبوة ناسفة اخرى بسيارة للعملاء على طريق بكاسين ـ جزين. مما ادى الى مقتل ضابطين امنيين في ميليشيا العميل لحد، وهما نمر نمور الذي يتولى امن منطقة جزين، وهو برتبة ملازم اول وكلود مجيد خليل. ووزعت المقاومة الاسلامية نبذة عن العميلين الاخيرين جاء فيها:
ـ طوني النمور المعروف باسم نمر النمور، من بلدة بيصور، عمل في القوات اللبنانية، وعين مسؤولا عن مفوضية جزين في هذه القوات عام 1983، التحق بجهاز امن العملاء واصبح برتبة ملازم. شارك في العديد من عمليات الاعتقال والتنكيل بالمواطنين العزل، كان مشهورا "باخلاصه" الكبير للعدو وخضع لدورات امنية داخل الكيان الصهيوني على ايدي ضباط من المخابرات الاسرائيلية. وكانت اخر مسؤولياته عمله مع جهاز الشين بيت الاسرائيلي، واستلم مسؤولية جزين في هذا الجهاز وعمل بامرته عدد من العملاء السريين داخل جزين.
ـ كلود مجيد خليل، مواليد بيصور 1961، وهو احد مسؤولي الجهاز الامني في جزين، ويتواجد معظم وقته على معبر باتر ـ جزين، نقل العديد من المخبرين الى داخل الكيان الصهيوني لمقابلة ضباط في المخابرات الاسرائيلية. منبوذ من قبل الاهالي لشدة حقده على المواطنين العاديين، وهو حاول بعد عمليات المقاومة الاسلامية التي استهدفت رموز العملاء السفر الى خارج المنطقة المحتلة عبر المطارات المختلفة، لكنه تراجع بعد حملة اغراءات من قبل العدو الاسرائيلي.
29-كانون الأول-2007

تعليقات الزوار


استبيان